كيف يؤثر حامض الكبريتيك في حياتك دون ان تدري
خبر مهم  خبر مهم
random

آخر الأخبار

random
random
جاري التحميل ...

المحرر / أهلا وسهلا بكم

كيف يؤثر حامض الكبريتيك في حياتك دون ان تدري

ماذا تعرف عن حامض الكبريتيك وكيف يؤثر في حياتك دون أن تدري
استخدامات حمض الكبريتيك الهائلة

معظم السوائل التي نستخدمها تقاس عادة بواسطة اللتر أو الغالون أو البرميل, ونحن بالعادة ما نتحدث عن لتر من الحليب أو غالون من الزيت أو براميل من الدبس, وعندما يتم اكتشاف مصدر جديد للنفط, نتحدث عن مردودة بعدد البراميل التي تستخرج منه في اليوم, هناك سائل واحد يؤثر في حياتنا دون أن ندري, يصنع ويستهلك بمثل هذه الكمية الضخمة والتي تقاس بالطن, ذلك السائل هو حامض الكبريتيك أو الأسيد أو ما يسمى بالعامية (ماء النار ). 

لقد كان لهذا الحامض من السمعة السيئة حتى أغمضنا أعيننا عن الخدمات العظيمة التي يقدمها للبشرية كل يوم, وفي كل ثانية, انه يتدخل في حياتنا اليومية بطرق عديدة, فلولا حامض الكبريتيك, لتوقفت السيارة عن السير, لان البطارية لا يمكنها أن تعمل بدونه وسيتوجب عليك العودة إلى فرس المزرعة وعربة الخيل الخفيفة التي يجرها حصان واحد, كما انه يستخدم في تنقية البنزين وزيت المحرك, المصابيح الكهربائية التي تنير مكتبك التي تشع على مائدة العشاء, والتي تنير لك طريقك إلى السرير, لن تكون ممكنة من دونه, لان مولد الكهرباء يحتاج إلى بطارية. 

حين تنهض في الصباح وتنفتح صنبور المياه للاستحمام, تستخدم صنبوراً مكسواً بالنيكل الذي لم يكن ليطلى به بدون حامض الكبريتيك,انه ضروري لانجاز مغطسك المصقول, قطعة الصابون التي تستخدمها لغسل اليدين, لابد أن الزيوت والشحوم التي صنعت منها, قد عولجت بذلك الحامض, ومنشفتك كانت رفيقته قبل أن تصبح رفيقتك, شعيرات فرشاتك احتاجت إليه, مشطك البلاستيكي لا ينتج من دونه, ومن دون شك, فإن شفرتك تم تحميضها به قبل أن تصبح صلبة, ومقاومة للصدأ, حتى ورق الجرائد أو أوراق الكتب لم تكن بدونه. 
ماذا تعرف عن حامض الكبريتيك وكيف يؤثر في حياتك دون أن تدري
استخدام حمض الكبريتيك في طلاء المعادن

ترتدي ملابسك الداخلية, وتذرر سترتك, إن الصبَّاغ وصانع الأصباغ قد استخدمه, ولابد أن صانع حذاءك كما أنه يفيدنا ثانية عندما نرغب في تلميعه, تأتي لتناول الفطور, إن الفنجان والمقلاة وغيرها من الأوعية البيضاء, لن تكون كذلك من دونه, فهو يستخدم في التلميع والألوان الزاهية وبدونه سيكون عليك العودة لأوعية الفخار غير المطلية, كما أن ملعقتك وشوكتك وسكينك تعرضت لحمام من حامض الكبريتيك, إذا كانت مطلية بالفضة أو النيكل أو أي شيء آخر. 

إن القمح الذي منه صنع خبزك لابد أنه نما من جراء استخدام سماد فوسفاتي, يرتكز في تصنيعه على هذا الحامض أيضا, كما أنه يستخدم حمض الكبريتيك المخفف لعلاج نقص حموضة المعدة. 

إلى غير ذلك من الأشياء التي تستعملها طيلة يومك, إن عمله يؤثر بكل ما لديك, اذهب حيثما تشاء, فأنت لن تستطيع أن تتجنب تأثيره, إننا لا نستطيع أن نذهب إلى الحرب من دونه, ولا أن نعيش بسلام من دونه, وهكذا قلما يبدو معقولاً أن هذا الحامض الضروري للإنسان, لا يعرفه الإنسان العادي. 

العالم العربي الذي اكتشف حامض الكبريتيك 

يعتبر حامض الكبريتيك من أقوى الأحماض الكيميائية, يأتي على شكل سائل شفاف, لا يوجد له لون ولا رائحة, له القدرة على الذوبان بالماء وبانحلاله بالماء تتولد منه حرارة كبيرة, كان الفضل باكتشافه للعالم العربي والذي يدعى بأبو الكيمياء العالم جابر بن حيان, في القرن الثامن الميلادي, حيث قام بتحضيره ولأول مرة من الزاج الأخضر عبر تسخينه, لهذا أطلق عليه العرب "زيت الزاج",وكان أول مرة تتعرف عليه أوروبا وتكتشف فوائدة كان في القرن الرابع والخامس الميلادي.

العالم العربي جابر بن حيان

الإنتاج العالمي لحامض الكبريتيك في العصر الحديث 


وصل الإنتاج العالمي لحامض الكبريتيك في عام 2012 إلى 230.7 مليون طن, كان للصين الحصة الأكبر من إنتاجه حيث وصل إنتاجها إلى ما يقارب 74 مليون طن سنوياً, وفي المرتبة الثانية كانت الولايات المتحدة الأمريكية بـ37 مليون طن, وفي المرتبة الثالثة الهند بـ16 مليون طن, وفي المرتبة الرابعة روسيا بـ14مليون طن ,والخامسة جاءت المغرب بـ7 مليون طن. 
ماذا تعرف عن حامض الكبريتيك وكيف يؤثر في حياتك دون أن تدري
مصانع حمض الكبريت الضخمة

أين يوجد حامض الكبريتيك Sulfuric acid 


لا يوجد حامض الكبريتيك بشكل طبيعي على الأرض, وذلك لما له من تأثير شديد على المواد المختلفة بلا استثناء, لكنه يوجد وبشكل كبير على سطح كوكب الزهرة,على شكل بحيرات شاسعة, وبسبب الارتفاع الكبير لدرجة الحرارة على هذا الكوكب يتبخر الحمض مشكلاً غيوماً ماطرة, فتخيل أن تمطر عليك السماء من هذا الحمض الحارق. 
ماذا تعرف عن حامض الكبريتيك وكيف يؤثر في حياتك دون أن تدري
المركبة الفضائية فينير حين ذابت في بحيرات حمض الكبريتيك

ومن الحوادث الطريفة يذكر أن المركبة الفضائية السوفيتية( (Spacecraftوالتي تسمى )فينيراً 3(, حين أرسلت لاكتشاف كوكب الزهرة وحطت على سطحه في شهر مارس عام 1966, عمل حمض الكبريتيك على هضمها وإذابتها خلال دقائق من هبوطها على سطحه. 

عن الكاتب

مدير التحرير

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

خبر مهم